زوجة في طلب الخلع (الشبكة طلعت دهب صيني)

كعادة المجتمع الصعيدي يميل إلى اقتناء المرأة المشغولات الذهبية وأن تكون شبكتها الذهبية في عرسها قيمة للغاية، غير أنه إن كان الزوج غير مقتدر على ذلك فلابد من توافر الصراحة في كل شيئ قبل بداية الحياة الزوجية، كي لا تصدم الزوجة بعد ذلك وتفقد الثقة في كل شيئ.

وتفصيلًا، اكتشفت امرأة مصرية أن زوجها كان مخادعا وأنه كان يكذب عليها، وتزوجها بـ(دهب صيني)، وذلك بعدما اضطرت إلى بيع جزء منه، لتهرع إلى طلب الخلع منه .

وقالت الزوجة، (لطبيعتنا الصعيدية، طلب منه والدي شراء ذهب بـ 30 ألف جنيه، وحدثت عدة خلافات ومشاجرات بين العائلتين لهذا السبب، ولكنه تدخل موافقا على طلب والدي ووعده بتنفيذ ذلك، وبعد ذهابنا لشراء الذهب قال لى ملاطفا أنه يريد أن يظل الذهب معه حتى موعد الزفاف، فوافقت وأقنعت أهلي بالموافقة، ولكني كنت لا أعلم أنه كذاب وغشاش) على حد قولها.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

وتابعت، (بعد الزواج حملت ولكن كان لدى مشاكل كثيرة طوال فترة الحمل صحية ونفسية ووضعت طفلاً لديه عضلة القلب ضعيفة ويحتاج لعملية جراحية فقررت بيع ذهبى حتى لا أضغط على زوجى لذلك قررت مساعدته وبعد أن ذهبت لمحل الذهب وعرضت ذهبى عليه فوقع رد صاحب المحل علىَّ كالصاعقة، وهو يقول (الدهب ده مغشوش يا مدام.. أنت جاية تهزري).

فأسرعت الزوجة المصدومة إلى محكمة الأسرة لطلب الخلع لخداعه لها والخلاص منه.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More