جريمة بشعة..قتلت زميلتها في العمل وقطعت جثتها بمنشار

جريمة مروعة شهدتها منطقة تولوز الفرنسية ، حيث اقدمت سيدة على قتل زميلتها في العمل ، وتقطيع جثتها داخل منزلها وإلقاء أجزاء من جسدها في قناة مائية .

وفي التفاصيل، قامت المتهمة بقتل زميلتها في شقتها في وسط تولوز في جنوب فرنسا في مايو 2016، من جراء تحطيم رأسها بزجاجة، وبعد بضعة أيام، استخدمت منشارا لتقطيع جسدها.

ونقلت الأجزاء المقطعة من الشقة إلى قناة دو ميدي الواقعة على مسافة حوالى 500 متر، في عربة سوبر ماركت، أما رأسها فنقل في حقيبة ظهر، فيما عثر لاحقا على أجزاء بلانش لاحقا على ضفاف القناة.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

تم إلقاء القبض على المتهمة في مسقط رأسها مونبلييه على مسافة حوالى 250 كيلومترا من تولوز ، وبمواجهتها بفعلتها أكدت أنها كانت بدون قصد .
وكشفت التحقيقات ان الزميلتين كانتا تكرهان بعضهما البعض .
وتواجه المتهمة عقوبة بالسجن مدى الحياة ومن المتوقع صدور الحكم عليها الجمعة المقبلة .

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More