مقتل محمود البنا أثناء إنقاذه فتاة من التحرش يشعل السوشيال ميديا

ضجت مواقع التواصل الاجتماعي بالأمس بواقعة مقتل الشاب محمود البنا على يد آخر حاول التحرش بفتاة في وضح النهار، إلا ان محمود لم يهدا له بال لتأخذه رجولته ويرفض هذا الفعل على أمه او أخته ويقوم بالدفاع عن الفتاة، ليلقى مصيره بالقتل على يد المتحرش في جريمة هزت الراي العام المصري وأشعلت كافة مواقاع التواصل الاجتماعي.

وتصدى الشاب (محمود البنا) من محافظة المنوفية شمال العاصمة المصرية القاهرة، بشجاعة لشاب آخر يدعى (راجح) كان قد تحرش بفتاة وتطاول عليها، إلا أن الأخير سدد للأول ضربات قاتلة بآلة حادة أفقدته حياته.

وتفصيلًا، قام أحد الاشخاص بمدينة تلا التابعة لمحافظة المنوفية، ويدعي راجح، بالتحرش بإحدى الفتيات أثناء سيرها بالشارع، الأمر الذي أثار غضب وشهامة القتيل محمود البنا ليقرر الدفاع عن الفتاة.

وأثناء محاولته ردع المتهم ومنعه من التحرش بالفتاة، نشبت مشادة بين الطرفين انتهت بطعن المتهم للمجني عليه بآلة حادة (مطواة) عدة طعنات بالبطن والرقبة أدت لمصرعه في الحال.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

رواد مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا الواقعة على نطاق واسع، والتي وثقها مقطع فيديو للحظة قتل المجني عليه، ومحاولة شاب آخر منع جريمة القتل، حيث قام الشاب في الفيديو بمحاولة منع الجاني من قتل المجني عليه، إلا أن أحد أصدقاء القاتل منع الشاب من التدخل وجعل القاتل ينفرد بالمجني عليه وينفذ جريمته.

على الجانب الآخر، دشن نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي على تويتر هاشتاج (راجح قاتل) الذي احتل التريند على محرك البحث جوجل، مطالبين بالقصاص للقتيل وإعدام المتهم ، كما تصدر تويتر هاشتاج (حق محمود البنا مش هيروح).

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More