نهاية صادمة لرجل شارك باختبار إخلاص الحبيبة

انتهت تجربة اختبار إخلاص فتاة في مدينة تشنغتشو الصينية، باتهام الاثنين من قبل الشرطة بزرع الفتن والمشاحنات، وحبس الرجل الذي تم استئجاره لإغراء الفتاة.

وتفصيلًا، عثر الشاب الذي على علاقة مع فتاة تدعى سونغ، على رجل يدعى يانغ عبر الانترنت يقدم خدمات في اختبار إخلاص الحبيب، وقد زوده بمعلومات عن صديقته، وطلب منه أن يغويها، ليتأكد من أنها لن تغشه في المستقبل، بحسب ما نقلته صحيفة “ساوث تشاينا بوست”.

وبدأ يانغ الدردشة مع الفتاة سونغ عبر تطبيق “WeChat”، وعرض عليها علاقة رومانسية بعد محادثة طويلة لكن الفتاة رفضت، وقام يانغ بالإساءة إلى الفتاة بتعابير مهينة.

وسألته سونغ بعد ذلك كيف عرف رقمها ورقم جوازها وعنوانها، لكنه كذب عليها وقال إنه عمل كشرطي على الإنترنت ولديه معلومات ليس فقط عنها، ولكن أيضًا عن جميع سكان المدينة.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

ثم نشرت سونغ المراسلات على الشبكة الاجتماعية ورفضت حذفها، رغم طلبات يانغ، الذي اعترف أنه تم تعيينه لاختبار إخلاصها. ولفتت المراسلات انتباه وكالات إنفاذ القانون وبدأت التحقيق فيها.

ونتيجة لذلك، اتُهم الثلاثة جميعهم بالمشاركة في نشر الاضطرابات وزرع الفتن. وتم اعتقال يانغ، وأطلق سراح سونغ وصديقها.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More