وفاة كلب حزنًا على رحيل صاحبه

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

قصة رائعة في الوفاء جسدها كلب ، وهذا ليس بغريب، فالكلاب عادة ما تعرف بالوفاء وبتعلقها الشديد بأصحابها، حيث مات كلب بعد دقائق من رحيل صاحبه الشاب الذي توفي بعد معاناة مع مرض السرطان.

وقضى الكلب ونوعه ( بولدوغ فرنسي ) نحو ربع ساعة من وفاة صاحبه(ستيوارت هتشيسون 25 عامًا) ثم مات متأثرًا برحيله.

وقالت والدة الشاب الراحل، ( نيرو -الكلب- كان دائمًا مع ابني وكان متعلقًا بشدة به، وأعتقد أن الكلب لم يتحمل رحليه وأراد المضي معه).

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More