للشباب.. اعتمد قصات شعر جديدة من هؤلاء النجوم

كثيراً منا يشعر بالملل تجاه اللوك الخاص به، ويسعى بحثاً عن قصات شعر مختلفة للوك جديد، حتى وإن كان بسيطاً يمنحه بعض اللمسات الجمالية ويجدد من مظهره لكسر الروتين والملل، حتى لو كان الأمر يتلخص في اتباع موضة جديدة.

ويعد النجوم من المشاهير هم أول من يلجأن للتغيير بسبب أعمالهم الفنية أو حتى للتجديد ليس أكثر، ومن الملاحظ الفترة الأخيرة اتجاه العديد من النجوم إلى كسر الملل والتجديد بقصة شعر جديدة أطلوا بها على جمهورهم، وتضم القائمة العديد من الأسماء من النجوم الشباب والكبار، ونرصدهم من خلال ما يلي، لتستلهم منهم قصتك الجديدة للتغيير والتجديد.

نجوم تحدوا الملل بـ (قصات شعر) جديدة

عمرو دياب

لا يعترف الهضبة عمرو دياب بالثبات على شكل بعينه أو لوك بعينه، فبالرغم من تجاوزه عمر الخمسين إلا أنه أيقونة للشباب، الذين يسعون إلى تقليده في كل شئ يقوم به سواء قصة شعر جديدة أو حتى ملابسه التي يختارها لتتحول كل تفصيلة به إلى تريند وموضة، ولهذا كان الهضبة أجرأ من استعان بلوكات شعر مختلفة، كان أخرها تخليه عن شعره لتتحول إلى موضة بين الشباب.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

مصطفى شعبان

لم يكن مصطفى شعبان من النجوم الذين يسعون لعمل قصات مختلفة، حيث يبدو دائماً بالصورة التي ظهر بها منذ بدايته، إلا أنه قرر مؤخراً أن يظهر بلوك جديد فور انتهائه من مسلسل (أبو جبل)، ليتخلص من جزء كبير من شعره، والتي نجح من خلالها في أن يجدد مظهره.

محمد عساف

وفي إطار التجديد والتنوع، فاجأ المطرب الفلسطيني محمد عساف بلوك جديد ومختلف جاء على غير شكله المعتاد، حيث ظهر بالشعر الطويل من الأمام، وقد أثار هذا اللوك جدلاً بين جمهوره.

علي ربيع

بدا لوك الشعر الطويل الهائش والمتشابك، سر من أسرار قبول الجمهور للنجم الشاب علي ربيع، حيث يميزه عن غيره، ورغم شهرته به منذ ظهوره على الساحة، إلا أنه قرر مؤخراً أن يتخلص من هذا اللوك، ويستعين بلوك الشعر الناعم القصير من الجانبين والطويل من الأمام تلك القصة الشبابية الجديدة، ليكون عنوانه للتغيير والتجديد.

اقرأ أيضًا: للشباب..أحذروا ارتداء ربطة العنق باستمرار

محمد رمضان

فاجأ النجم محمد رمضان جمهوره مؤخراً بقصة شعر مختلفة، وهى (الحلاقة على الزيرو) ليبدو أصلع تماماً، وذلك من أجل دوره في مسلسله الأخير (زلزال)، ورغم أن رمضان ليس من النجوم الذين يسعون لتغيير قصات شعرهم كثيراً، إلا أنه هذه القصة لاقت استحسان جمهوره، خاصة أنها من القصات المنتشرة في السنوات الأخيرة.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More