مقتل طفلة ضربًا على يد (مشعوذ) مدعيًا إخراج الجن من جسدها

لايزال هناك من يبتعدون عن القرآن الكريم الذي هو شفاء للقلوب، ويحاولون أن يجدوا ضالتهم عند المشعوذين والأفاقبن ، لنرى ضحايا تسقط على أيديهم نتيجة أفعالهم التي لا تمت للدين بصلة، وفي فلسطين لقيت طفلة(16 عامًا) حتفها على يد مشعوذ أثناء قيامه بإخراج جني من جسدها كما ادعى، حيث قام بضربها ضربًا مبرحًا إلى أن فارقت الحياة، لتذهب ضحية للسحر والشعوذة التي لم تعرف عنه شيئًا بالأساس.

وادعى المشعوذ أنه أخرج ثلاثة من الجن من جسد الفتاة، فيما رفض الرابع الخروج، ما دفعه لمزيد من الضرب والصراخ بزعم العلاج، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

من جهته قال الناطق الإعلامي باسم الشرطة الفلسطينية، عبر حسابه على موقع(فيسبوك) إن أهل الطفلة أحضروا المشعوذ إلى منزلهم بهدف علاجها بعدما دلهم عليه أحد الأصدقاء، ولكنه قام بتوجيه اللكمات القاسية إليها وكانت الطفلة تصرخ أنقذوني إلى أن فارقت الحياة.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More