نصائح مهمة لتربية توأم حديثي الولادة والعناية بهما معاً

رغم الفرحة الشديدة التي تعيشها الأمهات بمجرد علمهن بحملهن في توأم، إلا أن سرعان ما تنقلب هذه الفرحة إلى قلق شديد ورعب من المهمة الصعبة التي أصبحت فوق عاتقها، حيث أن تربية طفل واحد أمر ليس سهلاً، فما بال طفلين دفعة واحدة .

إن الخوف من عدم القدرة على تربية توأم حديثي الولادة معاً هو غالباً الدافع الوحيد لتقع العديد في الأمهات في الأخطاء أثناء التربية والعناية بطفليها التوأم، مما يجعل المهمة تزداد صعوبة، وفي إطار هذا نقدم لكي عزيزتي الأم لتوأم، بعض النصائح الفعالة التي تسهل عليكي تربية التوأم والعناية بهما معاً دون تقصير ودون التخلي عن راحتك أيضاً، فقط نفذي هذه النصائح ولن ينال شئ من فرحتك بأطفالك التوأم.

نصائح تسهل عليكي تربية توأم حديثي الولادة والعناية بهما

وضع جدول زمني لـ (حديثي الولادة)

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

رعاية وعناية الأم بطفلين حديثي الولادة في نفس الوقت بالتأكيد أمر ليس سهلاً، ولكن قد يكون ذلك في حالة عدم التعامل بالطريقة المثلى معهما، وإذا كنتي ترغبين في أن يكون الأمر أكثر سهولة فعليكي وضع جدول زمني للتعامل مع الطفلين منذ الولادة حتى السنوات الأولى من عمرهم، على سبيل المثال تغيير الحفاضات، موعد النوم، التغذية.

إرضاع الطفلين معاً

قد تعتقدين أن إرضاع طفلين معاً في نفس الوقت أمر مستحيل، لكن الحقيقة ليس ذلك، الأمر يحتاج منك التدريب والصبر، حيث ينصح بإرضاع الطفلين حديثي الولادة معاً في نفس الوقت حتى لا يشعر أحدهما بالجوع خاصة مع وضع جدول زمني.

تحميم التوأم

تعد هذه العملية هي الأسهل، حيث يمكن للأم تحميم طفل تلو الأخر، وحتى تكتمل عنايتك بهما معاً خاصة مع عدم وجود مساعد لكي، قومي بوضع إحدهما على كرسي الرضيع وتحميم الأخر، وهكذا، ليكون كل منهما أمام عينيك وتستطعين العناية بهما معاً.

شاهدي أيضًا: للأمهات أول مرة.. 5 نصائح لاجتياز الأمومة بنجاح

طلب المساعدة

بالطبع مسئولية التعامل مع توأم حديثي الولادة أمر ليس سهل، لذلك يفضل طلب المساعدة في التربية والعناية بهما في الشهور الأولى لتسهيل الأمر عليكي، على سبيل المثال مساعدة زوجك أو أحد من أقاربك.

تنظيم الوقت

ينصح الخبراء بضرورة تنظيم الوقت وتدريب الأم لطفليها التوأم على مواعيد النوم والاستيقاظ لهما من سن 6 شهور، حتى تستطيع أن تأخذ راحتها وكفايتها هي الأخرى من النوم، ويسهل عليها العناية بهما طوال اليوم.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More