هاني سلامة لـ(سوشيال بالعربي): لم أشاهد مسلسلات رمضان 2019 وقدمت شخصية مختلفة من خلال (قمر هادي)

شخصية جديدة يقدمها النجم هاني سلامة من خلال أحداث مسلسله الجديد (قمر هادي)، الذي يعرض ضمن سباق مسلسلات رمضان 2019، وقد تحدث مع (سوشيال بالعربي) عن مسلسله الجديد والمشاهد الصعبة التي واجهها خلال التصوير، والأسباب التي منعته من مشاهدة أي مسلسلات خلال شهر رمضان المبارك، كما كشف عن مكالمته مع النجمة العائدة إلى الفن (حلا شيحة)، ورغبتهما في تكرار التعاون الفني مرة أخرى.

_ كيف استقبلت ردود الأفعال حول مسلسلك الجديد (قمر هادي) الذي يعرض ضمن مسلسلات رمضان 2019؟

الحمد لله وصلني ردود أفعال جيدة جداً من الجمهور من مختلف أنحاء الوطن العربي، وسعيد بها جداً، خصوصاً أن التجربة مختلفة وغير تقليدية، فأجسد من خلال الأحداث شخصية (هادي)، وهي شخصية مركبة، وتحمل الكثير من التفاصيل التي تحتاج إلى تحضير من نوع خاص، وبالفعل حاولت على قدر الإمكان أن أجسدها بالشكل المطلوب لها، وأتمنى أن تكون حازت على إعجاب الجمهور خلال شهر رمضان المبارك.

_ ما علاقة أسم المسلسل (قمر هادي) بأحداث العمل؟

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

عنوان العمل له ارتباط كبير بأحداثه، وهذا سيتضح من خلال متابعة حلقات المسلسل حتى النهاية، لكن دعني أؤكد أن عنوان العمل مرتبط بسورة (القمر) القرآنية، وهذا سبب ترتيد السورة أكثر من مرة خلال أحداث العمل، ولا أنكر أن هناك بعد روحاني في المسلسل، وهذا ما أميل ألية في أعمالي الفنية بشكل عام، كما أن المسلسل يحمل مضامين عديدة تتكشف تباعاً مع عرض الحلقات.

_ المسلسل يضم عدد من مشاهد الأكشن وسباق السيارات.. هل استعنت بدوبلير لتجسيدها؟

ليس دوبلير، وأنما تم الاستعانة بمتخصصين في سباق السيارات حتى تخرج المشاهد بالصورة المطلوبة، وتقدم كما ينبغي، وأظن أنها خرجت بالشكل اللائق الذي لاقى استحسان الجمهور، وهذا هو المطلوب، لأنني أبحث دائماً عن تقديم كل ما يحتاجه العمل، ولو تلك المشاهد كانت تحتاج إلى تقديمها بنفسي بالتأكيد لم أكن أتردد في فعل ذلك، طالما سأقدمها بالشكل المرضي.

_ وما هي أكثر المشاهد التي استمتعت بها خلال العمل؟

المشاهد التي جمعت بيني وبين المبدع (محمد عزمى) هذا الشاب من ذوى الاحتياجات الخاصة، والذي أجاد في تقديم الدور بصورة مبهرة، لذلك أوجة له الشكر والتحية على مشاركته معنا في المسلسل، أيضاً الطفلة ريم عبد القادر التي جسدت دور أبنتي (فيروز) كانت أكثر من رائعة، وأجادت في دورها، وعموماً استمتعت بكل مشاهدي في هذا العمل، وسعدت بالتعاون مع كل فريق العمل، والحقيقة أن جميع المشاركين في المسلسل أضافوا ألية وكانوا سبب في نجاحه، فأنا لا أريد أن يحسب العمل لشخص واحد فقط، فالجميع يبذل قصارى جهده من أجل تقديم عمل محترم ومميز.

_ مشهد دفن أبنتك خلال أحداث المسلسل لقى صدى كبير على مواقع التواصل الأجتماعي.. ما تعلقك؟

هذا المشهد استحضرته من لحظة مررت بها في حياتي، وهي لحظة دفن والدي رحمه الله، وكان من المشاهد الصعبة لأنه يحتاج إلى أداء وإحساس صادق كي يصل إلى الجمهور بمشاعر صادقة، والحقيقة أن العمل به العديد من المشاهد الصعبة، لكنني اعتمدت على السيناريو الذي كان يحتوي على كافة التفاصيل بشكل مميز ورائع.

_ توارد مشهد وفاة الأبناء في الحلقة الأولى بين أكثر من مسلسل من مسلسلات رمضان 2019، ومنها مسلسل (أبو جبل) لمصطفى شعبان و(حكاية مرة) لغادة عبد الرازق، كيف ترى ذلك؟

الحقيقة أن تلك المسألة مجرد توارد أفكار لدى المؤلفين، بالتأكيد كل منا لا يعلم ما يدور في الأعمال الدرامية الأخرى، وفوجئت مثلي مثل الجمهور عند عرض الحلقات الأولى من المسلسلات أن هناك تشابه في هذا الحدث بين الثلاثة أعمال، لكن هذا لم يؤثر على عملي أو الأعمال الأخرى لأن هذا مجرد حدث ضمن أحداث عديدة يتضمنها المسلسل، ولا يوجد تشابه في الأحداث الرئيسية أو القصة، بل بعد هذا الحدث، كل مسلسل أخذ مسار مختلف عن الأخر، على حسب قصته وأحداثه الدرامية.

_ ما هي المسلسلات التي نالت إعجابك خلال شهر رمضان المبارك؟

الحقيقة أنني لم أستطع مشاهدة أي مسلسلات خلال شهر رمضان، لأنني مستمر في تصوير مسلسلي حتى الأيام الأخيرة من الشهر الفضيل، لكنني استمعت من خلال أراء أصدقائي والمقربين مني أن هناك عدد من المسلسلات الجيدة، وهذا شئ يسعدني بالتأكيد، لأن ذلك في مصلحة الدراما المصرية والمشاهد العربي.

_ تعاونت من قبل مع الفنانة حلا شيحة في فيلم (السلم والتعبان).. ما رأيك في عودتها للمثيل من جديد؟

مسألة عودتها من عدمه شئ يخصها هي فقط، وقد قمت بالاتصال بها مؤخراً كي أعرض عليها أمكانية عودة التعاون بيننا مرة أخرى، وهي رحبت بذلك، وأتمنى أن يجمعنا عمل فني قريباً، لأن تعاونا في فيلم (السلم والتعبان) حقق نجاح كبير وقتها، والفيلم حتى الآن يشاهده الجمهور عند عرضه على شاشة التلفزيون، وأعتقد أن تكرار التعاون بيننا سيكون مثمر بشكل كبير.

_ ما سبب ابتعادك عن السينما؟

غيت عن السينما ثماني سنوات، والحقيقة أنني أبحث عن السيناريو الجيد الذي يعيدني لها من جديد، لأن السينما هي عشقي الأول والأخير، ولا يمكن أن أبتعد عنها أبداً، لكن فترة الغياب الكبيرة تفرض علي التركيز الشديد في اختيار العمل الذي أعود به من جديد، وأتمنى أن أستقر علية خلال الفترة المقبلة.

_ ما هي شكل علاقتك بالسوشيال ميديا؟

بأبتسامة.. لا يوجد علاقة من الأساس، ولا أمتلك أي حسابات شخصية على مواقع التواصل الأجتماعي، لأنني لا أميل لها، ومعظم وقتي أقضية مع أسرتي أو في عملي.

_ لماذا تخفي حياتك الخاصة عن الجمهور؟

لا أحب الحديث عن حياتي الشخصية، لأنها ملكي أنا فقط، والحديث في عملي فقط هو حق الجمهور علي، لذلك لا أحب الحديث عن حياتي الشخصية.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More