0 ألف صقر يعالج سنويا في أبوظبي بأحدث التقنيات الطبية الحديثة

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

في ظل الإنجازات الكبيرة، والعمل الفريد من نوعه، باتت مستشفي أبو ظبي للصقور بالإمارات العربية المتحدة، ليس مقصدا فقط لعلاج الأنواع المختلفة للصقور من حول العالم، ولكن مقصدا أيضا للسياح الأجانب الذين يسعون دائما لزيارتها، لتصبح بمثابة معلم طبي.

وكشفت الإحصائيات الحديثة أن حوالى، 11500 ألف طائر يعالج سنويا في مستشفى أبو ظبي من مختلف الدول العربية، من خلال المستشفي المجهزة بأحدث التقنيات الطبية، والمتخصصين من الخبرات الأجانب والعرب، ويعد هذا الصرح الطبي الأكبر من نوعه في العالم.يذكر أن مستشفي أبو ظبي للصقور أنشئت عام 1999، وحازت المستشفي على العديد من الجوائز العالمية التي جعلتها أهم مستشفي في العالم، وتعبر الصقور جزء من الموروث الثقافي لدي دول الخليج

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More