النائب العام السعودي يرفض الإفراج عن المتحرشين (بكفالة)

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

على خلفية حالات التحرش التي وقعت خلال الآونة الأخيرة بالسعودية في عدد من المناطق، منها حالة في الشرقية وتبوك.
قرر النائب العام بالسعودية الشيخ سعود المعجب عدم الإفراج عن المتحرشين (بكفالة)، وتمت إحالتهم إلى المحكمة لإيقاع الجزاء الشرعي عليهم.
كان الشيخ المعجب قد وجه بالقبض على شاب تحرش بفتاة في إحدى مناطق المملكة، بعد تداول رواد التواصل مقطع فيديو يظهر شابًا وهو يعتدي على فتاة بالتحرش في أحد الأسواق التجارية.
وبعدها بأقل من 48 ساعة تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو آخر وثّق عملية تحرش جديدة تقول مصادر إنه في مدينة تبوك، وتظهر في الفيديو فتاة داخل بقالة، وقد حاول أحد الموجودين في البقالة التحرش بها بيده. ما أشعل غضب أهل المملكة، وطالب مدونون بالقبض على المتحرش.



وكانت النيابة العامة بالسعودية، قد أكدت أنها ستقف بكل حزم في وجه مرتكبي جريمة التحرش والمطالبة بتطبيق أشد العقوبات على مرتكبيها، وحماية المجني عليهم، وصيانة خصوصية الفرد وكرامته وحريته الشخصية التي كفلتها أحكام الشريعة الإسلامية والأنظمة المرعية، حيث أقرت العام الماضي قانون مكافحة التحرش، الذي يقضي بغرامة 300 ألف ريال والسجن خمس سنوات أو إحدى العقوبتين على المتحرش.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More