طرق التعامل مع اكتئاب الأبناء في سن المراهقة وأعراضه

إن مرحلة المراهقة ليست عبء فقط على الأباء والأمهات، ولكنها عبء أيضاً على الأبناء أنفسهم، بسبب التغييرات العديدة التي تحدث لهم، والتي يصعب تحملها في بعض الأوقات مثل الشعور الدائم بالاكتئاب.

ويعد الاكتئاب بمثابة شبح يطارد العديد من المراهقين الذين لا يستطيعون التكيف مع التغييرات والضغوط النفسية في تلك الفترة الحرجة، والتي تكون أيضاً مثيرة للقلق لدى الأبوين خوفاً على أبنائهم، وخوفاً على عدم التعامل معهم بطرق سليمة خاصة أن هذا السن معروف التمرد والعناد، ولكن يبقى الاكتئاب مشكلة كبيرة في تلك المرحلة، وقد لا يستطيع الأبوين معرفتها إلا بعد فوات الأوان وتدهور الحالة النفسية للمراهق، ومن خلال ما يلي نرصد لكم أعراض الاكتئاب عند المراهق وكيفية التعامل معه.

علامات الشعور بـ(الاكتئاب في سن المراهقة)

1 ـ الشعور بالحزن الدائم والغضب من أتفه الأشياء، والنظر للحياة نظرة سلبية، وأن كثير من الأشياء لا يستطيع تحقيقها.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

2 ـ الانعزال والانطواء، حيث يفضل المراهق في تلك الفترة الوحدة، وتجنب من حوله والجلوس بمفرده بشكل دائم.

3 ـ الشعور بالعداء تجاه الوالدين، والانسحاب من الأنشطة الإجتماعية، وحتى الأنشطة المفضلة له، وعدم الاهتمام بالأولويات السابقة له.

4 ـ تغيرات في الشهية، فإما الامتناع عن الطعام، أو الإفراط في تناولها على عكس ما كان.

كيفية التعامل مع المراهق في هذه المرحلة

1 ـ تعامل الأبوين بذكاء مع الابن أو الابنة في هذه المرحلة، دون تعسف، وبلطف.

2 ـ مساعدة المراهق وتشجيعه المشاركة في الألعاب الرياضية والأنشطة لتجاوز هذه الفترة بطريقة إيجابية.

3 ـ كن صديق لابنك أو ابنتك المراهقة، وشجعه على التحدث عن ما بداخله، وبدد له مخاوفه، ولا تسفه من مشكلاته أو تنتقده.

4 ـ لا تطلب من ابنك المثالية، فاجعله يعرف أنه لا بأس من أن يكون غير مثالي في بعض الأشياء.

5 ـ اطلب من شخص مقرب أن يتحدث معه، في حالة إذا لم يشعر بالراحة في الكلام معك.

6 ـ احرص على الأكل الصحي له، وتشجيعه على العادات الصحية من النوم مبكراً والاستيقاظ مبكراً.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More