نصائح لحماية طفلك من أمراض حمامات السباحة

مع دخول فصل الصيف، يزيد شعور الأطفال باللهفة إلى نزول حمام السباحة، ورغم أن هذا من الأشياء التي تعود عليهم بسعادة شديدة، إلا أنها قد تكون عكس ذلك لدى الأمهات اللواتي يواجهن مشاكل صحية مع أطفالهن.

ضرار حمامات السباحة المسابح

فالبرغم من الاحتياطات التي تتخذها النوادي لتعقيم وتنظيف حمامات السباحة من استخدام نسبة من الكلور والمواد الكيماوية للقضاء على الجراثيمن إلا أن هذا ليس كافي لحماية الأطفال، إلى جانب المشاكل الأخرى من الإصابة بنزلات البرد، تلف البشرة، ومن خلال ما يلي نقدم لكي بعض النصائح الفعالة لحماية طفلك من أمراض حمامات السباحة وللحفاظ على صحته، إليكي التفاصيل.

نصائح للحفاظ على صحة طفلك من أمراض حمامات السباحة

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

نظارات السباحة

احرصي على أن يرتدي طفلك نظارات السباحة، وذلك من أجل أن تحميه من الإصابة بالتهابات العين والحساسية، وذلك بسبب الميكروبات المنتشرة في المياه نتيجة العادات السيئة للبعض أثناء التواجد في المياه مثل التبول، وأيضاً الكلور.

حماية البشرة في حمامات السباحة

بعض الأطفال يعانون من حساسية من الكلور، لذلك عليكي الاهتمام الشديد ببشرة طفلك، وذلك بتحميمه جيداً بعض خروجه من حمام السباحة والتخلص من بقايا وأثار الكلور، التي قد تتسبب له أمراض جلدية مختلفة مثل التهاب الجلد، والأكزيما، واحرصي أيضاً على تطبيق واقي الشمس لحماية بشرة طفلك من الأشعة الضارة.

للحماية من ضربات الشمس

إن تسليط أشعة الشمس على الطفل لفترة طويلة مع درجة الحرارة المرتفعة، من الممكن أن تصيب طفلك بضربات الشمس ونزلة برد، لذلك احرصي في هذه الحالة على تحميم طفلك بالماء البارد، وعدم تعريضه للهواء، وإن تطور الأمر، فلا تتردي في استشارة الطبيب.

تحذير هام

حتى لا تنتقل البكتيريا إلى طفلك، وتتسبب له في مشاكل صحية عديدة، عليكي أن تحذري طفلك جيداً من عدم ابتلاع أي مياه خلال تواجده في حمام السباحة.

تنظيف أذن الطفل

احرصي على تنظيف أذن طفلك برفق بعد خروجه من حمام السباحة وتحميمه جيداً، وذلك حتى لا تسمحي للجراثيم والبكتيريا، في أن تصيبه ببعض أمراض الأذن.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More