السفارة السعودية بفرنسا تدعو مواطنيها لتجنب مناطق الاحتجاجات

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

على خلفية المظاهرات التي تشهدها فرنسا في الوقت الحالي على أيدي من عرفوا بأصحاب (السترات الصفراء) وقيامهم بأعمال تخريبية واحتجاجات جمة في منطقة الشانزلزية، والتي استمرت على مدار 18 أسبوعًا حتى الأن، دعت سفارة المملكة العربية السعودية لدى فرنسا، مواطنيها من مقيمين وزائرين بتوخي الحذر وتجنب الذهاب إلى منطقة الشانزليزيه والمناطق المُحيطة بها، وذلك بناء على الأنباء المتداولة بشأن استمرار تلك المظاهرات.
ونشرت السفارة في فرنسا، في بيان عبر حسابها الرسمي بموقع التواصل الاجتماعي (تويتر)، أرقامًا للتواصل معها في الحالات الطارئة: 0033673656324 – 0033626238195


وقد شهدت شوارع العاصمة باريس، صباح أمس السبت، تظاهرات غاضبة لأصحاب(السترات الصفراء)، للأسبوع الـ18 على التوالي، بعدما تراجعت خلال الأسابيع الماضية، حيث احتشد العشرات بالقرب من شارع الشانزليزيه وساحة قوس النصر، في الوقت الذي شهدت فيه المنطقة حضورًا أمنيًّا مكثفًا و قاموا بأعمال نهب واسعة لمحلات الشانزليزيه، وسط تصاعد للاشتباكات مع قوات الشرطة التي استخدمت خراطيم المياه والقنابل المسيلة للدموع، لتفريق المتظاهرين ووقف تلك الأعمال التخريبة.
غير أن المتظاهرين قاموا بإلقاء قنابل دخانية وغيرها من الأشياء على عناصر الشرطة، ما دفع شرطة مكافحة الشغب إلى التراجع.
في الوقت نفسه، طلب وزير الداخلية الفرنسي كريستوف كاستانير من عناصر الشرطة التعامل بأعلى درجة من الحزم مع تظاهرات السترات الصفراء، وفق أشيتدوبرس.
يذكر أن احتجاجات السترات الصفراء كانت قد انطلقت في 17 نوفمبر الماضي، وبدأت رفضًا لزيادة الضرائب على الوقود، وسرعان ماتحولت وتصاعدت إلى غضب عام على سياسات الرئيس إيمانويل ماكرون الاقتصادية، ورغم استجابات الحكومة الفرنسية لبعض مطالبهم إلا أنهم لم يتوقفوا وتصاعدت مطالبهم واحتجاجاتهم.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More