استنفار أمني في وزارة التربية بالكويت بسبب عود بخور

سادت حالة من الاستنفار الأمني في وزارة التربية في الكويت بسبب عود بخور أشعلته بعض موظفات الوزارة، عقب إطلاق أجهزة الإنذار صافراتها التي تعمل أتوماتيكيًا، بسبب كثافة البخور واستشعاره من قبل أجهزة الإنذار التي تطلق صافراتها في حالات الخطر.

وهرع موظفو الوزارة للخروج من مكاتبهم والنزول إلى الدور الأول من المبنى، وسط حالة من الخوف و الهلع، خوفا  منهم أن حريقًا شب داخل المبنى.

وقام مسؤولو الأمن إلى طمأنة الموظفين من خلال الإذاعة الداخلية وطالبوهم بالعودة إلى مكاتبهم، بعدما اتضح أن الدخان هو صادر عن عود البخور.

وذكرت وزارة التربية، عبر حسابها في ” تويتر “ ، أنه ” لم يتم إخلاء مبنى الوزارة، وتمت السيطرة على الأمر وفصل أجهزة الإنذار، وعادت الأمور إلى طبيعتها داخل الوزارة “.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More