للنساء فقط .. كيف تتعاملين مع الأمراض النفسية بعد الولادة

على الرغم الفرحة الشديدة التي تعيشها الشابات الحوامل لأول مرة من انتظار مولودها، إلا أنها لا تعي جيداً التغيرات الطبيعية التي تقابلها من الأمراض النفسية بعد الولادة، والتي تكون صادمة لها.

الأمراض النفسية بعد الولادة، فقط تحتاج لوعي من الأمهات الجدد للتعامل معها والتغلب عليها والتي غالباً ترتبط الأمراض النفسية بعد الولادة، بالوزن الزائد واضطراب النوم، والعصبية الزائدة، وعدم الرغبة في العلاقة الجنسية، حيث تسيطر العديد من المشاعر والأحاسيس على الأمهات الجدد، والتي تهاجمها من خلال مجموعة من الأمراض النفسية بعد الولادة.

الأمراض النفسية

اكتئاب الولادة

عزيزتي الأم عليكي أن تتفهمي جيداً، أن الأمراض النفسية بعد الولادة أو اكتئاب الولادة كما يطلق عليه، أمراً عادياً وطبيعياً، يجب أن تتفهميها جيداً من أجل أن تتغلبين عليها، وتعودين لحياتك الطبيعية، وإليكي الأمراض النفسية بعد الولادة الأكثر شيوعاً، وكيف يمكنك التغلب عليها.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

شاهدوا أيضاً: الأمراض النفسية بعد الولادة.. تصيب الرجال أيضاً!

الأمراض النفسية

أبرز الأمراض النفسية بعد الولادة

الهوس النفسي بالطفل الجديد

الاهتمام بمولودك الجديد أمر طبيعي، ويجب عليكي، ولكن هناك بعض الأمهات يصل الأمر بهن إلى حد الهوس في الإفراط بالاهتمام المبالغ فيه بالطفل الرضيع، والذي قد يرهق الأم نفسياً وجسدياً، مما يعود عليها بالسلب، لذلك يجب عليكي عزيزتي التوقف عن القلق والاهتمام بطفلك بالحد الطبيعي.

الأمراض النفسية

الاكتئاب والغضب الزائد

أثبتت العديد من الدراسات أن عدد كبير من النساء يصابون باكتئاب ما بعد الولادة نتيجة التغيرات الفسيولوجية والهرمونات التي تؤثر على حالتهن النفسية، وزيادة الوزن وكلها أمور تجعل الأم أكثر انفعالاً وغضباً، وتميل إلى مشاعر الحزن.

الأمراض النفسية

عدم الرغبة في العلاقة الجنسية

قد تشعر المرأة بالنفور وعدم الرغبة في العلاقة الجنسية نتيجة عدة أسباب منها هرمون الرضاعة، والذي يعمل على تقليل الرغبة الجنسية لدى المرأة، أو الولادة الطبيعية والتي تسبب أحياناً قلق وألم لدى الزوجة أثناء الرغبة الجنسية، مما يجعلها تنفر منها.

الأمراض النفسية

كيف تتعاملين مع اكتئاب ما بعد الولادة

1 ـ تناول الأطعمة التي تحفز هرمون السعادة لدى الأمهات الجدد، خاصة أن هذا الهرمون يقل بعد الولادة بنسبة كبيرة طبيعياً على عكس فترة الحمل.

2 ـ ممارسة الرياضة، والحركة، حيث تعد ممارسة الرياضة من الأشياء الضرروية للأمهات الجدد، خاصة أنها ستساهم في التخلص من الوزن الزائد وتحسين مظهر الجسم، وأيضاً التخلص من آلام أسفل الظهر، وعضلات الحوض، ولكن يجب استشارة متخصص قبل ممارستها.

3 ـ توقفي عن القلق والتوتر وساعدي نفسك على تخطي هذه المرحلة، كما يجب على الزوج تفهم المرحلة التي تمر بها الزوجة ومساعدتها في تخطيها أيضاً.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More