5 ألعاب تنمي مهارات طفلك في عمر سنتين

الألعاب هي من الأشياء التي يحرص الأباء والأمهات على اقتنائها لأطفالهم من باب الترفيه، وتختلف هذه الألعاب باختلاف أعمارهم، على حسب الاستيعاب والقدرة، وجنس الطفل أيضاً بما يتلائم مع طبيعته.

ولكن ليست فقط العوامل السابقة هي فقط ما يمكن للأبوين اختيار لعبة الطفل على أساسها، ولكن هناك عوامل أخري لابد أن يضعها كل منهما عند شراء لعبة لطفلهم، وهي أنها ليست فقط للترفيه، ولكن لها العديد من الفوائد لتنمية عقل الطفل حسب ما أكده الخبراء، ولذلك لابد من انتقاء الألعاب المهمة لتنمية مهارات الطفل مع الترفيه.

ألعاب

وفي إطار ذلك نقدم قائمة بـ5 ألعاب للأبوين الجدد، لاقتنائهما لطفلهما الأول في عامه الثاني، والتي يمكنهم من خلالهما تنمية مهارات الطفل العقلية والعضلية.

ألعاب

لعبة المكعبات

هذه اللعبة يفضلها الصغار بأعمارهم المختلفة، وتتناسب على حسب مجموعاتها وأشكالها مع عمر السنتين، ويشعر فيها الطفل بالثقة الشديدة من حيث الشعور بتحقيق إنجاز في تكوين بعض الأشكال والألوان من العدم، وتمنح الطفل الذكاء.

ألعاب

لعبة عربة الدفع

تعتبر هذه اللعبة هي الأنسب لعمر الطفل في سن العامين خاصة أنه يكون في بداية تعليم المشي، وتساعده هذه اللعبة على الحركة والمشي من خلال تدريب مستقل، وتحتوي هذه اللعبة على سرعات مما تجعلها آمنة له أيضاً.

ألعاب

لعبة المؤثرات الصوتية والصور

تنمي الألعاب التي تعتمد على المؤثرات الصوتية والصور، تطوير خيال الطفل وقدرته على التميز في عمر العامين، وأيضاً توسيع أفقه وتطوير حاسة الرؤية والسمع، مما يجعلها من الألعاب ذات الفوائد العديدة.

ألعاب

لعبة الكرة

تنمي لعبة الكرة المهارات الحركية للطفل في هذا العمل، وتعزيز عضلاته وتحقيق الأهداف بركل ورمي والتقاطها، لذلك احرصي على اقتناء هذه اللعبة واختاري نوعية تناسب عمر طفلك وقدراته الجسمانية مثل الكرات اللينة والخفيفة.

ألعاب

لعبة المطرقة

من الألعاب الشهيرة والأكثر رواجاً للأطفال في هذا العمر، والتي تنمي مهاراته العضلية وتحكم الطفل في حركة يده والتركيز ليطرق في المكان المناسب وهي تعتبر من الألعاب البسيطة والترفيهية ولكنها ذات فائدة للطفل.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More