الطفل الاجتماعي هو الأكثر أماناً ضد مخاطر الاختطاف!!

لا شيء يماثل خوف الأم وقلقها على صغارها من خطر الفقد أو الاختطاف لاسيما مع كثرة الحوادث المروعة التي نسمع عنها والتي باتت تستهدف الصغار بشكل مفزع، إلا أن هذا الخوف قد لا يحميهم من هذه المخاطر إن لم يرافقه التوعية المناسبة وأخذ الاحتياطات الازمة لتأمين الطفل جيداً، قد تتعجبين إذا عرفت أن السبيل الأفضل لحماية طفلك من خطر الاختطاف هو أن تجعليه طفلاً اجتماعياً يجيد التعامل مع الناس وتكوين العلاقات وذلك لعدة أسباب :

الطفل

الطفل الاجتماعي سيعرف جيداً كيف يساعد نفسه في أوقات الخطر ، فالطفل الاجتماعي يعرف اسمه وأسماء أفراد عائلته جيداً وكذلك عنوانه .
الطفل الاجتماعي سيعرف كيف يصرخ ويستغيث، أو يلجأ للجار أو بائع المحل، أو حتى لرجل غريب، يتوسم فيه الخير والنجدة من خطر المختطف أو المتابع الغريب له .
الطفل الاجتماعي يحب أن يمشي دوماً محاطاً بالرفاق والأصدقاء على عكس المنطوي الذي قد يتواجد بمفرده كثيراً مما يجعله فريسة سهلة للمختطف .

الطفل

الطفل الاجتماعي سيكون أكثر نجاحاً وذكاء في استخدام بعض الحيل التي يخيف بها الغريب الذي يحاول إيذاءه؛ كأن ينادي أحداً على أنه أبوه أو أخوه.
الطفل الاجتماعي لن يتردد في طلب المساعدة من ضباط الشرطة،أو رجال الإطفاء و حراس الأمن أو أي من المارة الذي يصحبون أطفالهم معهم.
الطفل الاجتماعي سيستطيع بشكل ذكي التشكيك بشكل أسرع في دوافع الغرباء ليحطاط منهم .

قد يهمك قراءة
1 od 2 |
الطفل

والسؤال الآن كيف تجعلين طفلك اجتماعياً ليكون آمناً من مخاطر الاختطاف :
اسمحي لطفلك بتكوين علاقات اجتماعية متعددة مع أصدقائه في الحضانة أو المدرسة وكذلك مع أقراباءه وجيرانه ، على أن تكون هذه العلاقات تحت مراقبتك لتضمني اختلاطه بالأفضل .
عرفي طفلك على الباعة المجاورون واسمحي له بالتحدث معهم والشراء بنفسه أمامك ، ليتعلم كيف يطلب حاجته بوضوح مما يجعله يتعلم كيفية طلب المساعدة وقت اللزوم .
عرفي طفلك من هو الشرطي وما دوره ومن هو حارس الأمن وما هو دوره .
علميه أيضاً أرقام الطوارىء والنجدة والأشخاص الذين يمكنه الجوء إليهم في حالات الطوارىء.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More