بالتفاصيل ..حكاية مني العراقي منذ القبض عليها بقسم الأزبكية حتي إخلاء سبيلها

 

سوشيال بالعربي – فن ومشاهير

بدأت أحداث القضية عندما تلقت الإعلامية مني العراقي اتصالا هاتفيا من شخص يدعي نشأت، يقول إن هناك سيدة تعمل طباخة، تدعي صفية، تعرض عليه تبني طفل لشقيقه العقيم، مقابل مبلغ مالي.

وأشارت الإعلامية الي أنها توجهت بصحبة فريق عملها وقاموا باستدراج المتهمة صفية، بعدما اتصل بها اثنان من طاقم البرنامج مدعين أنهما من الأثرياء السعوديين يريدان شراء طفل مقابل مبلغ 2مليون جنيه. وبالفعل قامت بتقديم بلاغ ضدها في قسم شرطة الأزيكية بعد ان تأكدت من قيامها ببيع الأطفال. إلا أن المدعي عليها أنكرت ماحدث، وقالت إن الإعلامية مني العراقي و6 من أفراد طاقم العمل الخاص بها حاولوا إغراءها بمبلغ مالي من أجل خطف أي من الأطفال وتسليمه إليهم، كما أنهم قاموا باحتجازها داخل سيارة، والتصوير معها رغما عنها.

وكشفت تحقيقات النيابة أن خلافا بين شقيقين علي الميراث هو أساس الواقعة، بعد أن علم أحدهم أن شقيقه العقيم سوف يقوم بشراء طفل من سيدة، فقام علي الفور بالاتصال بالإعلامية مني العراقي ، وإبلاغها بماحدث، والتي سارعت علي الفور بدافع الوطنية لجمع المعلومات حول هذه السيدة التي تبيع الأطفال، وتقديمها للشرطة.

ووسط تبادل الاتهامات، تبين صدق الإعلامية ، وعلى الفور أمرت نيابة شمال القاهرة الكلية، برئاسة المستشار حاتم فاضل ، المحامي العام الأول للنيابات بإخلاء سبيل الإعلامية مني العراقي و6 من طاقم عمل برنامجها بضمان محل إقامتهم.

فيما قررت النيابة حبس المتهمة صفية” طباخة” 4 أيام علي ذمة التحقيقات ، بتهمة الاتجار في البشر.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More