بالصور.. حفل افتتاح مهرجان قصر المنيل بحضور وزير الأثار خالد العنانى ولفيف من الفنانين

سوشيال بالعربي – مصر

اقيم مساء امس الجمعة حفل افتتاح مهرجان قصر المنيل الموسيقي الأول في القاعة الذهبية بـقصر المنيل التاريخي بالقاهرة والذى تستمر فاعلياتة حتى في 9 نوفمبر, واحيى حفل الافتتاح الميزو-سوبرانو المصرية اللامعة جالا الحديدي. جالا الحديدي بمصاحبة  فاهان مارديروسيان, عازف البيانو الأرميني و مايسترو أوركسترا كاين السيمفونية, وأوركيسترا الحجرة  الوطني في أرمينيا.

حضور حفل الافتتاح

حضر حفل الافتتاح وزير الاثار المصري خالد العنانى وسفير الولايات المتحدة توماس جولدبرج و القنصل الفرنسي فرانسوا بوغانت رئيس وفد مفوضية الاتحاد الأوروبى بالقاهرة السفير إيفان سوركوش وايضاً النجم الامع سيد رجب و النجمه اروا جودة و الفنان حسن كامى و البرنس عباس حلمى رئيسجمعية اصدقاء متحف المنيل, حفيد الخديوى عباس حلمى مؤسس متحف قصر المنيل المنيل الامير محمد على توفيق.

فعاليات مهرجان قصر المنيل

يعد هذا المهرجان, الذي يستمر على مدى أسبوع, أول مهرجان تطلقه جمعية أصدقاء متحف  قصر المنيل، ويتصدره مغني الأوبرا الشهير والممثل حسن كامي. جاءت فكرة المهرجان بعد سلسلة من الحفلات الموسيقية الفردية قدمتها الجمعية في السنوات السابقة بهدف جمع الأموال من أجل ترميم القصر وصالات العرض.

تعرض على مدى خمس أمسيات ثمانية عروض موسيقية لأفضل الموسيقيين المصريين جنبا إلى جنب مع موسيقيين أوروبيين من سبع دول مختلفة، من اجل امتاع الجمهور بالموسيقى الكلاسيكية الراقية في الأجواء الفريدة للقاعة الذهبية في متحف قصر المنيل.

العرض من مهرجان قصر المنيل

يعد هذا المهرجان بداية لمجموعة من الأنشطة يوجه العائد منها إلى تطوير العرض المتحفي، و تحديث نظام الإضاءة، والحفاظ على مجموعة السجاد العتيقة والفريدة بالقصر. هذا إلى جانب تمويل دورات تدريبية لأمناء المتحف, وتنظيم زيارات لطلاب مدارس مناطق محدودي الدخل. ويتم الترميم بالتعاون مع إدارة المتحف و تحت إشراف وزارة الآثار.

مهرجان قصر المنيل الموسيقى ممول من الإتحاد الأوروبي, ويقام  تحت رعاية عدة سفارات ومعاهد ثقافية: المركز الثقافي الفرنسي, المركز الثقافي الإيطالي، السفارة الأسبانية، المركز الثقافي النمساوي، السفارة التشيكية، السفارة السلوفاكية.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More