بهذه الخطوات .. اِنعم بنوم هادئ مريح

0

 

سوشيال بالعربي – اسرة ومجتمع

تعد اضطرابات النوم سببًا في الكثير من المشكلات الجسدية والنفسية، فهي تؤدي إلى الشعور المستمر بالقلق والاكتئاب بصورة خاصة.

وقد تبين أن الذين ينامون أقل من 8 ساعات في اليوم يعانون من الكآبة وتعكر المزاج، فالجسم لا ينال الراحة بينما يضطر إلى مواصلة العمل والنشاط اليومي.

كما أثبت العديد من الدراسات أن قلة النوم تؤدي إلى خفض نشاط الدماغ وقد تسبب فقدان الذاكرة المؤقت ومشكلات في البصر.

وفي السطور التالية نعرفكم على بعض الطرق التي تساعد على النوم الهادئ الباكر كي يستعيد الجسم لياقته ويتخلص من الإرهاق:

تهيئة الأجواء

خطوة لها أهمية كبيرة للدخول في النوم، فلا بد من لبس ملابس مريحة والاستلقاء على السرير في غرفة مظلمة أو هادئة النور، ويفضل ألا تتصفح الإنترنت أو تحادث أصدقاءك قبل النوم، كي لا تشغل بالك بأي أمر.

تصفية الذهن

لن تنام بهدوء طالما كان بالك مشغولاً بأمور أو مشكلات تؤرقك، لذا حاول قدر الإمكان أن تصفي ذهنك تمامًا قبل النوم، واعلم أنك لن تحقق شيئًا طالما أنك مرهق ومضطرب.

الدُش الدافئ

يساعدك الاستحمام بماء دافئ على الاسترخاء بالتالي يكون جسمك مستعدًا للنوم بشكل أسرع.

القراءة واحدة من الطرق العديدة التي تشجع الإنسان على النوم، ومن الأفضل قراءة كتاب ورقي بدلاً من القراءة

على جهاز إلكتروني، لأن استخدام الأجهزة الإلكترونية ليلاً يجعل الشخص يقظاً طيلة الليل.

الأعشاب

بعض الأعشاب يعمل على الاسترخاء ويساعد على النوم مثل الينسون والبابونج واللافندر، فحاول أن تشربها وأنت في السرير.

 

ما هو الارق وما هي اسباب الارق

الارق هو حالة نفسية طارئة وقد تكون مزمنة في بعض الاحيان, يكون فيها جسم الانسان متعبا ومستعدا جدا للنوم

ولكن انشغال العقل وعدم راحته تنعكس علي الانسان بحالة من عدم خمول الدماغ واستمرار نشاطه في التفكير وبالتالي

لا يستطيع الانسان النوم.

من الذي يعاني من الأرق

واغلب الذين يعانون من الارق يعانون ايضا من الهم او يحملون مسئوليات كبيرة يحرصون علي تحملها جيدا ولذلك فهم منشغلون دائما بها ويفكرون في تفاصيلها.

اذاً ، الأرق عادة ما يكون احد عوارض مرض أو حالة كالاكتئاب أو التوتر أو القلق، أو احد عوارض الطارئة في الجسد مثل الألم أو

غيره، كما يمكن إرجاع سببه إلى الإفراط في تناول المشروبات المحتوية على مادة الكافيين أو بعض المنشطات والمنبهات التي قد تحتويها بعض أدوية.

ويعتبر الاكتئاب والأدوية المعالجة له من الأسباب الرئيسية للإصابة بالأرق، كما أن هناك بعض المشاكل الطبية وراء الإصابة بالأرق مثل الألم المزمن

ومشاكل التنفس وكثرة التبول فضلا عن التهاب المفاصل، والسرطان، ومرض السكري، بالإضافة إلى أمراض الرئتين، وشلل

الرعاش ، والزهايمر. ويضاف إلى أسباب الإصابة بالأرق، التغيرات البيئية وتغيرات جدول العمل الزمني بالإضافة إلى عادات النوم

السيئة، والإفراط في الأكل في ساعات المساء المتأخرة.

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More