بكلمات الحزن المجتمع السعودي يرثو هالة المرواني

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

سوشيال بالعربي – السعودية

”  #ورحلت_هالة_المرواني ” على الرغم من عدم معرفة البعض بقصة بطلة الهاشتاق الذي تصدر #تويتر اليوم الخميس، إلا أنها كانت وستظل واحدة من النماذج التي يحتذى بها في الصبر على الابتلاء، والسير قدما في سبل النجاح والتفوق على الذات وتحدي الصعوبات، متسلحة بقوة الإيمان والثقة بالله.

ابنة الصف الثانوي هالة #المرواني ، اكتشفت إصابتها بالسرطان العظام الذي انتقل من الساق إلى الرئة، وهي في عمر الـ 18 ، لتنتقل من رحلة عناء قبل اكتشاف المرض، لابتلاء أشد قصوة، عندما قرر الأطباء ضرورة بتر ساقها بعد تىكل العظام بفعل الخلايا السرطانية، لتربت الصغيرة على كتف الأب وتطلب منه العودة للمملكة لإجراء العملية في وطنها الأم، ليتجه الوالد الداعم لابنته بالصبر للتحدي والنجاح في قبول الابتلاء.

أجرت البطلة العملية، لتصبح نقطة تحول حقيقية في حياتها، لتبدأ في رحلتها التطوعية، حتى أيقونة في الصبر، وتحصل على جائزة “أفضل قصة إلهام في المدينة المنورة”، وتحكي قصة نجاحها في كتاب “غيث هالة”، ليقتدي بها الآلاف ممن التقوا بها، أو سمعوا عن قصة تحديها.

وبالأمس أعلنت والدة هالة المرواني وفاة ملهمة الصبر والتحدي، ليشارك نشطاء #تويتر في عزاء ابنة المملكة.

الكاتبة حليمة مظفر غردت عبر صفحتها الرسمية :”لا أعرفك يا هالة لكن أبكاني رحيلك .. تفاؤلك وصبرك ومحاربتك قصة تستحق الاحترام .. رحمك الله برحمته الواسعة وعوضك صبرك ووجعك وشبابك بجنات النعيم وصبر والديك على فقدك”.

وغردت بشرى : “بالصدفة أمس وأنا أتفرج مقاطع يوتيوب طحت على مقطعها، ماقدرت أكمله لأن عيوني تدمع معاها، فجأة قبل شوي أحصل #الهاشتاق إنها توفت الصادقون مع الله يخرج الله أعمالهم للناس حتى وهم أموات، نحسبها كذلك والله حسيبها ولا نزكيها على الله الله يرحمها ويغفر لها”.

وغردت أفنان :”يالله ما أنسى كيف كنت أشوف مقطعها وهي تتحدث بكل أمل كانت تعطيني طاقه إيجابيه وقت الجامعه، كنت أدخل وأشوف إصرارها وتحديها للمرض، وأتحدى أنا كل شيء ،أتذكر يوم قالت (الإنسان يا يكون عائق لنفسه أو محفز لنفسه) الله يرحمها ويجعل المرض تكفير لذنوبها ويربط على قلب أهلها”.

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More