– متابعات : ــ

تعرض شاب مصري للقتل أثناء ذهابه لشراء “لاب توب” من خلال أحد مواقع التسوق الإلكتروني، في جريمة هزت الرأي العام في مصر.

وعثرت الأجهزة الأمنية المصرية على جثة الشاب محمد عبد العزيز الطالب بكلية الهندسة وبه عدة طعنات نافذة بالظهر والبطن بأسلحة بيضاء في أحد الحدائق بمنطقة مساكن شيراتون شرق العاصمة القاهرة.

وأوضحت وزارة الداخلية، تفاصيل الجريمة البشعة، مبينة أن أجهزة البحث الجنائي وشهادة والدته كشفت خيوط الجريمة، حيث أن الشاب اتفق على شراء “لابتوب” من خلال موقع شهير للتسوق، وعندما ذهب لمقابلة البائعين تم نصب كمين له لسرقة أمواله وعند مقاومتهم انهالوا عليه بالطعنات واستولوا على 25 ألف جنيه وهاتف محمول ولاذوا بالفرار.

وأكدت الوزارة تمكنها من التوصل إلى الجناة وهما شابان (18 عاما) وضبطهما وبحوزة الأول سلاح أبيض “مطواة”، والثاني سلاح أبيض “سكين” المستخدمين في الواقعة.

واعترف المتهمان بارتكاب الجريمة وأنها كانت بقصد السرقة نظراً لمرورهما بضائقة مالية، ولذلك خططا لاستدراج الشاب عبر موقع التسوق الإلكتروني، وتم إحالتهما للنيابة لاتخاذ اللازم.