“اضحك لما تموت” تُعيد نبيل الحلفاوي ومحمود الجندي لخشبة المسرح

0

سوشيال بالعربي
“اضحك لما تموت” .. العرض المسرحي الجديد الذي يخرجه عصام السيد ومن تأليف المبدع لينين الرملي، والذي نجح في إعادة الفنان نبيل الحلفاوي إلى المسرح بعد غياب سنوات، ودفع الفنان محمود الجندي للتراجع عن قرار الاعتزال من أجل المشاركة فيه.
وقد صرح مخرج العمل عصام السيد لموقع “مصراوي” أن الفنان نبيل الحلفاوي أبدى قلقًا في البداية من المشاركة في العمل لغيابه الطويل عن المسرح، ولتخوف من إرهاق العمل بحكم تقدمه في العمر، لذا اقترح أن يجرب نفسه من خلال البروفات إن كان سيتحمل ذلك أم لا، وبعد أدائه لبعضها رحب بالمشاركة.
أما عن الفنان محمود الجندي، فقد قطع إجازته في أمريكا عند اتصال عصام السيد به، وبعد أن أخبره بأنه يقدم تجربة مسرحية جديدة مع لينين الرملي ويودان أن يشارك فيها.
وتحمل المسرحية طابعًا سياسيًا يرصد أحوال الناس بعد ثورة 25 يناير ومواقفهم المختلفة تجاه الثورة، ويحمل اسمها معنيين: “اضحك إلى حد الموت”، أو “اضحك حتى وأنت تواجه الموت”، وهي دعوة للتفاؤل والأمل.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More