التعرض لأشعة الشمس يعالج هذه الأمراض

0 10

الشمس أحد المصادر الرئيسية لفيتامين د، كما أن التعرض لأشعتها لا غنى عنه لبناء العظام وتحسين الصحة العامة، ذلك بالإضافة إلى الوقاية والعلاج للكثير من الأمراض، بحسب ما ذكر موقع “Mind body green” الطبي.

وفيما يلي نُعرفكم على مجموعة من الأمراض التي تساعد أشعة الشمس في الوقاية منها:

السرطان

المرض الأكثر انتشارًا في العالم، بين الكثير من الفئات العمرية، يُعالج التعرض لضوء الشمس سرطان الثدي حيث أكد بعض الأطباء الأمريكيين أنهم يستخدمون حمامات الشمس والتغذية السليمة لعلاج مرضاهم، حتى في الحالات النهائية.

التئام الجروح

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

فطن الجنود الألمان بعد الحرب العالمية الأولى إلى أن أشعة الشمس تعمل على تطهير الجروح وسرعة شفائها، بالتالي فبعض الجروح يُنصح بعدم تغطيتها وكشفها كي تتعرض لأشعة الشمس حتى تلتئم بشكل أسرع.

صحة الجلد

لضوء الشمس تأثير مهم لكثير من الأمراض الجلدية مثل الصدفية، حب الشباب، الأكزيما والالتهابات الفطرية في الجلد، فهي تحمي الجلد وتمنحه النضارة.

تصلب الشرايين

أظهرت بعض الدراسات الطبية المنشورة في أوروبا قدرة ضوء الشمس على اختراق الجلد بشكل عميق لتطهير الدم والأوعية الدموية، وأظهرت أن الأشخاص الذين يعانون من تصلب الشرايين تحسنت حالتهم عند التعرض لأشعة الشمس، كما أنه يزيد من مستويات الأكسجين في الدم ومنها إلى الأنسجة.

الكوليسترول ضوء الشمس يقلل من مستوى الكوليسترول الضار في الجسم، وتحول الشمس نسبة عالية منه في الدم إلى هرمونات الستيرويد والهرمونات الجنسية التي يحتاجها الإنسان للصحة الإنجابية، وفي غياب أشعة الشمس، يحدث العكس.

ضغط الدم أشعة الشمس تؤدي إلى انخفاض ضغط الدم، فيقلله بشكل كبير في الأفراد الذين يعانون من ارتفاع الضغط، ومن ناحية أخرى، تقلل من استخدام الأدوية ذات الآثار الجانبية على القلب لتمنح المريض علاجًا طبيعيًا.

التخلص من البكتيريا

تعتبر أشعة الشمس مطهرًا طبيعيًا، فهي تعمل على قتل البكتيريا الضارة، لذا يُنصح بتعريض الملابس والوسائد ومفارش السرير

لأشعة الشمس لتعمل على تطهيرها وتهويتها، كما أن تعريض غرف المنازل لأشعة الشمس من شأنه أن يعمل على تخليصها من أي جراثيم أو بكتيريا غير مرئية.

تعليقات
Loading...