فيلم وثائقي يكشف عن حقيقة مشاعر الملكة البريطانية إزاء حفل تتويجها

0

ظهرت الملكة البريطانية إليزابيث في فيلم وثائقي بعنوان “التتويج” لشبكة “”BBC، وصفت فيه رحلة تتويجها في العام 1953، معلنة أنها كانت “فظيعة” .. وقد بُثّ الفيلم أول أمس.

وعن السبب وراء شعور الملكة البالغة من العمر 91 عامًا، بالضجر إزاء حفل تتويجها، فقد صرحت الملكة أن العربة المستخدمة في تتويج الملوك منذ عهد جورج الرابع العام 1821 “فظيعة .. وليست مريحة على الإطلاق” على حد تعبيرها. واستخدمت الملكة هذه العربة المصنوعة في القرن الثامن عشر أثناء تتويجها وفي مناسبات أخرى منها الاحتفال بيوبيلها الذهبي العام 2002.

وكذلك تحدثت الملكة عن مجوهرات التاج التي استخدمت في تنصيبها، قائلة: “هناك بعض السلبيات في التيجان، ولكنها مهمة جدًا”.

ويركّز الفيلم الوثائقي الذي يعد ظهورًا نادرًا للملكة، على يوم الثاني من حزيران (يونيو) من العام 1953، حين تُوجّت إليزابيث بعد وفاة والدها جورج السادس.

وعرض الوثائقي مقاطع من الأرشيف تظهر الأميرين تشارلز وآن وهما في السنوات الأولى من العمر يلعبان بالزي الملكي، وحين

قال المعلّق: “إنه أمر مسلّ للأطفال”، عاجلته الملكة بردّ حازم: “لم يكن ينبغي أن يفعلا ذلك”، وفقًا لموقع الغد.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More