دراسة أمريكية تكشف مخاطر استخدام أعواد تنظيف الأذن

0

تعد الأعواد القطنية الخاصة بتنظيف المادة الشمعية للأذن، من أكثر أدوات التجميل والتنظيف شهرة واستهلاكًا في العالم، فلا يكاد يخلو منزل من وجودها.

لكن دراسة طبية أجريت في الولايات المتحدة، أكدت نتائجها أن أعواد التنظيف القطنية تسببت في عدد كبير من حالات ثقب طبلة الأذن، بالتالي فقد السمع.

وأوردت الدراسة أن نحو 66 % من المصابين بثقب في طبلة الأذن أدخلوا “أشياء” في آذانهم، وقرابة نصف هذه الحالات كانت بسبب استخدام أعواد التنظيف القطنية، وفق ما نقلت “رويترز”.

وقد ركزت الدراسة على الإصابات التي تحدث ثقبًا في طبلة الأذن، ولا يدرك مرضى كثيرون أنه يمكن أن يحدثوا إصابة في القناة السمعية أو يدفعوا شمع الأذن إلى الداخل، بل وربما يتسببون في ثقب طبلة الأذن، من خلال إدخال تلك الأعواد إلى آذانهم.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More