بـ 270 دولارًا فقط .. يمكن للسجين أن يمتلك هاتفًا محمولاً

تشن السلطات البريطانية هجومًا حادًا على نوع جديد من الهواتف المحمولة، صغير الحجم تمكن من تخطي أجهزة كشف المعادن بالتالي كان تهريبه سهلاً إلى المساجين.

وقد ذكرت صحيفة مترو البريطانية، الاثنين، أن تلك الهواتف صغيرة جدًا بحجم الإصبع، وتباع على موقع التجارة الإلكتروني الشهيرeBay، قائلة إن بعضًا منها “صمم خصيصًا للسجناء”.

ويطلق على أحد هذه الهواتف اسم “Beat the Boss”، في إشارة إلى خداع آلة الماسح الضوئي التي يمر من خلالها السجناء وتسمى Boss.

وتصل تكلفة الهاتف إلى 33 دولارًا فقط على الموقع، بينما يصل سعره داخل السجون إلى 270 دولارًا أمريكيًا.

ورغم الحملة التي تشنها السلطات لمنع استخدام الهاتف في السجون، فقد صادرت مصلحة السجون البريطانية 20 ألف هاتف صغير في 2016.

وعلى موقع eBay وجدت صحيفة “مترو” إعلانا عن بيع هاتف صغير قيل إنه مخصص للسجناء مقابل 290 دولار، وأضافت الصحيفة أنها طالعت، في الصفحة المخصصة لهاتف GTstar Mini Phone، عبارة تقول إن الماسح الضوئي لا يستطيع اكتشافه.

ورد موقع التجارة بأنه يعمل مع الشرطة والسلطات الأخرى للتأكد من أن السلع الموجودة في الموقع تمتثل للقانون، وأضاف متحدث باسمه “سنزيل المنتجات التي قد تحتوي على تشجيع ضمني على نشطات غير قانونية”.

ويقول سجين سابق قبع في سجن برمنغهام في بريطانيا إنه قبل عشر سنوات كانت الهواتف محدودة التداول، أما اليوم فقد باتت في متناول الجميع.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More