هل يخاف الرجل من الجنس؟

0

قد نظن خطأ أن الرجل لا يخجل من ممارسة الجماع، أو أن لديه هو الآخر مخاوف تجاه العلاقة مع زوجته، فإن كانت الأنثى تخشى التعري أمام زوجها خاصة في بداية الزواج، فالرجل أيضًا يخاف ويخجل، ولكن لأسباب مختلفة .. هي:

قلة الخبرة:

في بداية الزواج يخشى كثير من الأزواج من انعدام الخبرة الجنسية الكافية، خاصة أولئك الذين لم يمارسوا علاقات جنسية قبل الزواج.

ويظل يسأل نفسه: هل سأوفق في المرة الأولى؟

لذا قد يشعر بالقلق والخوف من ممارسة العلاقة الجنسية.

حجم العضو الذكري:

ينشغل الكثير من الرجال بحجم أعضائهم الذكورية، تمامًا كما تنشغل المرأة برشاقة جسمها وشكل مؤخرتها وثديها.

وقد يتطور الأمر ويصبح هاجسًا يسطر على فكر الرجل، ليشعره بأنه ناقص الرجولة، وبالتالي يخشى الجنس ولا يميل إلى ممارسته.

إرضاء الزوجة:

قد تظنين أن زوجك لا يهمه إرضاؤك في العلاقة، أو أنه منشغل بإرضاء رغباته أولاً.

لكن الكثير من الرجال يؤلمه أن يشعر أنه لم يكن أداؤه مُرضيًا لشريكته، مما يشعره بالعجز، وقد يصل إليه هذا الشعور من أنك لا تعبرين عن سعادتك بالعلاقة معه، أو تخجلين منه فلا تعبري عن رغباتك بشكل صريح.

الحالة الصحية:

لا يتعامل الرجل مع مروره بأي حالة صحية عارضة، تعاملاً طبيعيًا عاديًا، بل يثير ضيقه أن يشعر أنه مصاب بوعكة تؤثر على قدرته الجنسية، مما يسلمه من حالة قلق تجاه العلاقة الجنسية بشكل عام.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More