زوجي يُفشي أسرار بيتنا .. ما الحل؟

0 11

من أكثر الأمور استفزازًا لك، أن تجدي أسرارك الشخصية وقد فارقت جدران بيتك، لتستقر عند عائلة زوجك أو أصدقائكما المشتركين أو الجيران.

ولتعلمي أن هذا السلوك المستفز كفيل بتدمير حياتكما الزوجية وخراب البيت.

لكن يمكنك التغلب على هذا الداء والسيطرة على مسلك زوجك بصبر وهدوء.

أولاً وقبل التطرق إلى كيفية التعامل مع زوجك الذي ينقل الأخبار ويفشي الأسرار، يجب أن تعلمي الأسباب المحتملة لتصرفاته هذه والتي تختصر بعدم قدرته على التفريق بين ما يُمكن أن يُقال وما لا يجب أبدًا أن يُقال، أو عدم قدرته على رسم حدود بينه وبين أفراد عائلته أو ربما يتفاخر بنفسه بقيامه بعمل ما. أما ثانيًا ولتجعلي زوجك يصغي إليك ويتوقف عن هذه العادة، اليك النصائح الآتية:

· اتفقي مع زوجك على الأمور التي يمكن أن تُقال والأخرى التي لا يجب أبدًا التحدث بها وحذّريه جيدًا من عدم الإفصاح بها.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

· أخبريه بالأضرار المحتملة لإفشائه بهذه الأسرار وصوّري له كيف يضر هذا التصرف بعلاقتكما أو بعلاقتك بأهله.

· عبّري عن انزعاجك الكبير وبحزم من تصرفاته هذه ولكن حذاري من النبرة العالية او الصراخ لأنه سيقوم بعكس ما تريدين ولن تستطيعي حل المشكلة بل على العكس من الوارد أن تتفاقم.

· ساعديه على التغيير ولكن عليك بالصبر لأن التغيير لا يتم بين عشية وضحاها، بل يتطلب وقتًا ومحاولات كثيرة والأهم

أنه عليك في بادئ الأمر صرف النظر عن الهفوات الصغيرة وبالأخص عندما تشعرين بأنه يدرك خطأه هذا.

تعليقات
Loading...