دراسة حديثة: أكثر من 50 بالمئة من السائقين في الإمارات يعتمدون على شرب القهوة للتغلب على التعب والإرهاق

 

سوشيال بالعربي

 أشارت دراسة حديثة أجريت في دولة الإمارات العربية المتحدة أن حوالي ثلاثة أضعاف السائقين يشربون القهوة لمساعدتهم كي يبقوا متيقّظين أثناء قيادة مركباتهم مقارنة بأولئك الذين يتناولون مشروبات الطاقة. الدراسة التي أجرتها وكالة ’يوغوف‘ (YouGov) المتخصّصة بأبحاث السوق بتفويض من ’كونتيننتال للإطارات‘ (Continental Tires) كجزء من مبادرة الشركة الألمانية المتعلّقة بالسلامة والتي تحمل عنوان ’الرؤية صفر‘ (Vison Zero)، كشفت عن كيفية إقبال السائقين على أنواع مختلفة من المشروبات التي تحوي مادة الكافيين لمساعدتهم في الحفاظ على التركيز، لكنّها حذّرت من مخاطر الاعتماد على أنواع معيّنة من المشروبات لتعزيز مستويات اليقظة.

 

ومن ضمن الأشخاص الذين شملهم الاستبيان، أعلن 16 بالمئة فقط أنهم يتناولون مشروبات الطاقة للحصول على مزيد من الطاقة، مقارنة مع 46 بالمئة اختاروا القهوة لكي تساعدهم في البقاء متيقّظين أثناء القيادة. وبينما كان الشاي الأكثر تفضيلاً بشكل عام، إلا أن 39 بالمئة منهم يشربون الشاي للاستفادة من أي مساعدة قد يوفرها لهم من ناحية الطاقة واليقظة. وقد اختار 13 بالمئة فقط من الذين أجابوا على الاستبيان المشروبات الغازية (المكربَنة) لتعزيز مستوى اليقظة، مع ارتفاع هذه النسبة إلى 17 بالمئة و24 بالمئة لشاربي الشوكولاته الساخنة وشاي الكرك التقليدي على التوالي.

 

ووفقا للإحصاءات الصادرة عن وزارة الداخلية والمواصلات العامة في دولة الإمارات العربية المتحدة، فقد بلغ عدد الوفيات في حوادث الطرق بالدولة 725 حالة في عام 2016، مقارنةً بـ675 حالة في 2015 [1]. ومع تأكيد ’هيئة الطرق والمواصلات‘ في دبي مؤخراً أن التركيز الضعيف وعدم الانتباه والتعب هي عوامل تزيد من إمكانية وقوع حوادث [2]، فإن دراسة ’كونتيننتال‘ تطرح أسئلة حول كيفية تمكّن الشراب الذي يختاره السائق من مساعدته فعلياً على تعزيز قدراته الذهنية أثناء القيادة.

قد يهمك قراءة
1 od 2 |

 

تعليقاً على هذا الموضوع، أشارت الدكتورة دانة الحموي، طبيب بشري واختصاصية تغذية وحميات في الإمارات العربية المتحدة، حاصلة على ترخيص من ’هيئة الصحة بدبي‘ في مجال التغذية السريرية والحميات، وصاحبة مركز ’دكتور دانا دايت سنتر‘ بمدينة دبي الطبية، قائلةً: “أظهرت الدراسات أن فنجان قهوة أو شاي يمكن أن يشكّل حلاً سريعاً للسائقين المتعَبين أثناء القيادة. لكن يجب عدم الاعتماد بشكل مفرط على المشروبات التي تحوي مادة كافيين للحفاظ على التركيز واليقظة أثناء القيادة على الطرقات.”

 

وأوضحت الدكتورة الحموي، تقول: “لا يوجد لمادة الكافيين أي تأثير على الدماغ. ولكن فإن الاستهلاك الزائد للكافيين قد يولّد بعض الأعراض الجانبية مثل حدّة الطبع، العصبية، ضربات القلب غير المنتظَمة أو السريعة، ارتعاش العضلات وعدم الوضوح في الكلام. وفي الوقت ذاته، بينما المشروبات التي تحوي على نسب عالية من السكر قد تؤدّي بدورها إلى الشعور بالتعب.”

 

واستطلعت الدراسة التي أطلقتها ’كونتيننتال‘ آراء 1,002 شخص في الإمارات العربية المتحدة حول عاداتهم في تناول المشروبات وحول ما يشعرون به من تأثير لعدم قدرتهم على تناول شرابهم المفضّل. ومن بين هؤلاء، أشار 27 بالمئة إلى أن عدم تناولهم لشرابهم المفضّل يجعلهم يحسّون بالتعب وعدم التركيز، مع إعلان 24 بالمئة أن هذا الأمر يؤثّر سلباً على مستوى تركيزهم.

من جهته، علّق خوسيه لويس دي لا فوينت، المدير التنفيذي لشركة ’كونتيننتال الشرق الأوسط‘، حول نتائج الدراسة قائلاً: “هناك عدّة عناصر يمكن أن تلعب دوراً في حوادث الطرق، والعنصر البشري هو أحدها. لهذا السبب يُعدّ تثقيف السائقين عنصراً أساسياً ضمن مبادرة ’الرؤية صفر‘ لدى ’كونتيننتال‘. وعبر إجراء هذه الدراسة، أردنا أن نفهم بشكل أفضل كيف يمكن لتناول المشروبات المختلفة أن يؤثّر على السائقين في دولة الإمارات.”

 

كشركة رائدة في مجال تطوير التقنيات الخاصّة بقطاع السيارات وفي مجال سلامة الطرق، تُعتبَر ’كونتيننتال‘ داعماً أساسياً ملتزماً بمستويات السلامة الإضافية على الطرقات، وتهدف مبادرة ’الرؤية صفر‘ الدولية لدى الشركة إلى التخلّص كلياً من مشكلة حوادث الطرق والوصول إلى مستوى صفر في عدد الضحايا، وصفر في عدد الإصابات وصفر في الحوادث على الطرق. وقد فوّضت ’كونتيننتال‘ إجراء هذه الدراسة كجزء من توجّهها لتطبيق مبادرة ’الرؤية صفر‘ عبر زيادة ثقافة السائقين وتحسين سلوكهم وتعزيز مستويات وعيهم.

 

بناءً لواقع أن المشروبات التي تحوي كافيين تسهم بشكل محدود في زيادة الحفاظ على اليقظة، تقدِّم ’كونتيننتال الشرق الأوسط‘ والدكتورة الحموي أبرز 10 نصائح صحية لمساعدة السائقين على خوض تجربة قيادة أكثر أماناً:

 

  1. شرب كميات كافية من الماء لتعزيز الطاقة الكهربائية في الدماغ لعمل كل وظائف الجسم
  2. تفادي الوجبات الخفيفة التي تحوي كميات عالية من الملح أو السكر
  3. تناول وجبات منتظمة واستهلاك الفواكه والخضار
  4. تفادي الوجبات السريعة والمشروبات السكّرية
  5. تفادي الأدوية التي تسبّب النعاس
  6. مضغ العلكة للمساعدة في زيادة التركيز على الطريق وتقليل التوتر
  7. الوجبات الخفيفة الصغيرة أفضل من الوجبات الكبيرة
  8. تناول وجبات خفيفة شاملة الجزر، الكرفس، العنب، أصابع الجبنة وقطع الدجاج المشوية
  9. اتباع ساعة الجسم والتوقّف للراحة خلال الرحلات الطويلة
  10. التأكّد من السماح للهواء النقي بالدخول إلى مقصورة المركبة.
تعليقات
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More